سنغافورة : من الأماكن الأكثر نظافةً في العالم

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-07-18 12:13:25 - اخر تحديث: 2021-07-23 10:50:52

بفضل نظام النقل العام الذي يتسم بالفعاليّة وسهولة الاستخدام، والأماكن الواسعة لتناول الطعام في الخارج، ومناطق الجذب الوافرة، تعدّ سنغافورة وجهة مفضّلة للعائلات


الصورة للتوضيح فقط - تصوير : Travel Wild - istock

 التي تستكشف آسيا. قد لا تكون الشواطئ هي الأفضل هناك، ولكن العديد من الفنادق ملحقة بها حمّامات السباحة الضخمة.
هناك، يمكن التنزّه على طول رمال متنزه الساحل الشرقي، والقيام بالرحلات إلى منطقة «لازاروس» و«سانت جون» و«بولاو أوبين» المثيرة للاهتمام.
جرائم العنف نادرة في سنغافورة، التي تعدّ واحدة من المدن الأكثر نظافةً في العالم. علماً أن تطبيق القوانين صارم للغاية، ممّا يجعل منها واحدة من أكثر الأماكن أماناً للسائحين. إلى ذلك، المحلّيون
ودودون للغاية، وهم يقدّمون المساعدة للسائحين، مع الإشارة إلى أن النقل العام سهل وغير مكلف وآمن، ما يجعله خياراً اقتصاديّاً للسائحين والسكّان المحليين على السواء.

في الآتي، أبرز الأماكن السياحيّة المُناسبة للعائلات:

• «يونيفرسال استوديوز سنغافورة»: كانت افتُتحت في عام 2010 لتضمّ سبع مناطق ذات طابع خاصّ، وممتازة بعدد لا يحصى من الألعاب والعروض، وكلّها مرتبطة بأهم الأفلام الناجحة المنتجة في استوديوهات «يونيفرسال». باعتبار المكان ثاني «متنزه يونيفرسال استوديوز» في آسيا بعد اليابان، هو يمتدّ على 20 هكتاراً، ويحتوي على 18 منطقة جذب أصلية. هناك، يمكن للعائلة قضاء يوم في الحديقة ذات التصميم الدائري، والاستمتاع بجميع الألعاب ومناطق الجذب التي توفّرها.
• «سنغافورة فلاير»: هي عجلة دوارة عملاقة تؤمن إطلالات على المدينة؛ تستوعب المقصورات ما يصل إلى 28 شخصاً أثناء دورانها. عندما افتُتحت في عام 2008، كانت أعلى عجلة في العالم (165 متراً). إلى ذلك، هي تستوعب الضيوف من ذوي الاحتياجات الخاصّة (على الكراسي المتحركة). تقع على «خليج مارينا»، وتحتوي على ثلاث طبقات من المطاعم والمتاجر والخدمات الأخرى.
• «نايت سفاري»: سيسعد الأطفال بهذه الرحلة الليليّة التي تقضي بمعاينة الحيوانات.. منذ افتتاح «نايت سفاري» في عام 1984، أصبحت تعدّ واحدة من أفضل مناطق الجذب في سنغافورة، حيث يستمتع أكثر من مليون شخص، سنويّاً، بركوب الترام عبر سبع مناطق جغرافية في العالم. يمكن للزائرين أيضاً القيام بجولة للتعرّف إلى المزيد عن عادات الحيوانات، وعمل المنظمة للحفاظ على الأنواع المهددة من خلال برامج التربية الأسيرة. هناك، تتميز ثلاثة مطاعم بقوائم طعام وترفيه تعكس الحياة في الغابة أو الغابات المطيرة.
• «حدائق سنغافورة النباتيّة»: سيقدّر المسافرون ذوو الميزانيّة المحدودة «الحدائق» التي يتحقّق دخولها بالمجان، مع الإشارة إلى أن قسم «حديقة الأوركيد الوطنيّة» هو الأكثر زيارةً. تحتوي الحدائق على أكثر من 60 ألف نوع من النباتات والحيوانات، وهي موطن لأول حديقة أطفال في العالم. المكان سيفتح عينيّ الطفل على الثروة النباتيّة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل