زعيم المقاومة الأفغانية مسعود يبدي استعدادا لمحادثات مع طالبان

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-09-06 09:44:00 - اخر تحديث: 2021-09-06 14:24:23

أعلن زعيم الجماعة الأفغانية المعارضة التي تقاوم قوات حركة طالبان في وادي بنجشير شمالي العاصمة كابول يوم الأحد أنه يرحب بمقترحات من مجلس العلماء بالتفاوض


من أجل التوصل إلى تسوية لوقف القتال.
أبدى زعيم جبهة المقاومة الوطنية الأفغانية أحمد مسعود التي تقاوم قوات حركة طالبان في وادي بنجشير شمالي العاصمة كابول يوم الأحد استعداده للتفاوض مع الحركة من أجل التوصل إلى تسوية لوقف القتال، وذلك عبر صفحة الجبهة على موقع التواصل .
وكانت قوات طالبان قالت في وقت سابق إنها دخلت عاصمة إقليم بنجشير بعد أن تمكنت من تأمين المناطق المحيطة.

وأضاف مسعود أن "الجبهة مستعدة لوقف القتال بشرط وقف طالبان أيضا لهجماتها وتحركاتها العسكرية في بنجشير وأنداراب" في إشارة لمنطقة مجاورة في إقليم بغلان.
وسيطرت الحركة على بقية أفغانستان قبل ثلاثة أسابيع عندما اجتاحت العاصمة كابول في 15 أغسطس آب بعد انهيار الحكومة المدعومة من الغرب.
وفي وقت سابق، ذكرت وسائل إعلام أفغانية أن مجلس العلماء المؤلف من رجال دين دعا طالبان لقبول التفاوض من أجل تسوية سلمية ووقف القتال في بنجشير.

وكان مسعود، الذي يقود قوات تتشكل من فلول الجيش الأفغاني النظامي وقوات خاصة وميليشيات محلية، قد دعا قبل اندلاع القتال منذ نحو أسبوع لتسوية عبر التفاوض مع طالبان. وجرت محاولات عدة لعقد محادثات لكنها لم تكلل بالنجاح.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل