طولكرم: مشروع واسق لجامعة خضوري الأفضل على مستوى الجامعات

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-07-31 22:02:19 - اخر تحديث: 2021-09-18 22:18:15

حققت جامعة فلسطين التقنية-خضوري إنجازاً نوعياً على المستويين المحلي والدولي عبر فوزها واختيار مشروعها "الابتكار في قطاع المياه WASEC" كأفضل


صور من جامعة فلسطين التقنية-خضوري

برنامج في فلسطين من بين 55 مشروعاً نوعياً تنفذ وتدار في الجامعات الفلسطينية منذ العام 2015 ضمن مشاريع بناء القدرات التي تمولها "إيراسموس بلس" منذ عام 2015 الأمر الذي سيمكن الجامعة من تمثيل فلسطين كأفضل قصة نجاح في معرض تنظمه الوكالة الأوروبية هذا العام، ويمكنها من تعظيم مسيرة التميز والإبداع فيها والوصول إلى العالمية. 
بدوره، بين ممثل بعثة التعاون الفلسطيني الأوروبي للتعليم العالي "ايراسموس" د. نضال الجيوسي، أنه وقع الاختيار على برنامج "واسق" لأن المشروع مبني على احتياج، واستطاع بشكل متزامن تحقيق مجموعة من الشروط المهمة خلال فترة المشروع، والتي من بينها تحقيق اعتماد برنامج للماجستير في موضوع البيئة والأمن الغذائي وبدء التدريس فيه،  علاوة على تمكن البرنامج من تصميم وإطلاق منصة علمية تعليمية افتراضية قبل ظهور جائحة كورونا، ما جعل منها فرصة عملية فاعلة، وهو الأمر الذي تقاطع مع تطلعات وأهداف برنامج "إيراسموس بلس" المتمثلة بتحديث التعليم العالي وعصرنته.
وبين د. الجيوسي أن اختيارالبرنامج جاء بطلب من الاتحاد الأوروبي لكل دولة بترشيح مشروع واحد فقط كأفضل مشروع، موضحا بأن برنامج "إيراسموس بلس" يمول 55 مشروعا متميزا  في فلسطين بقيمة 52 مليون يورو، وهو تمويل ذو قيمة مهمة للنهوض بقطاع التعليم العالي.
وأثنى د.الجيوسي على طريقة إدارة المشروع والتعاون بين الشركاء باعتباره الأفضل في التطبيق والممارسة مثمنا دور جامعة خضوري وريادتها في إدارة المشاريع الأوروبية وتحقيق أهدافها، مؤكدا أنه إنجاز مميز لجامعة خضوري.
وفي هذا السياق هنأ رئيس جامعة فلسطين التقنية خضوري أ.د. نور الدين أبو الرب الكل الجامعي على هذا الإنجاز المتميز، وبشكل خاص القائمين على المشروع ممثلا   بمنسق المشروع أ. د.سائد الخياط، معتبرا هذا الفوز إضافة نوعية جديدة تسجلها خضوري الجامعة في سجل مسيرة الجامعة الحافل بالإنجازات، ويعكس نوعية الكادر والطلبة فيها.  
وأوضح أبو الرب أن أهمية هذا الفوز والاختيار ينبثق من كونه نتاج تقييم مهني وموضوعي صادر عن مؤسسة دولية ومؤثرة لها خبرات في إدارة وتطوير وتمويل مشاريع وبرامج التعليم العالي من جهة، وهو إنصاف للجامعة ومسيرتها المحلية من جهة أخرى.
وفي الاتجاه ذاته بين مساعد رئيس الجامعة للتعاون الأكاديمي د. ضرار عليان أن هذا الاختيار يعطي الجامعة فرصة للمشاركة في المنصات والملتقيات والمشاريع الدولية التي تعد نافذة حقيقية للخروج للمجتمع الدولي، وبناء شراكات دولية جديدة تمنح طلبة الجامعة وكادرها فرصة للتبادل الثقافي والأكاديمي، والانفتاح على الجامعات الأخرى، وتحسين وضع الجامعة من خلال استثمار الخبرات الدولية والأكاديمية والتقنية، بحيث تمكنها من تطوير برامج أكاديمية نوعية،  والتي من بينها برنامج الماجستير المنبثق عن مشروع "واسق" البيئة والأمن الغذائي.
وأوضح  د. عليان أن الجامعة استطاعت في الأعوام الماضية وبشكل متميز على المستوى الوطني من الظفر والفوز وقيادة عدد من المشاريع الممولة دوليا ما ساهم إيجابا بتحسين وضع الجامعة الأكاديمي على المستويين الدولي والمحلي. 
من جهته، أفاد مدير المشروع أ.د.سائد الخياط أن هذا الإنجاز الكبير هو حدث مميز لجامعة فلسطين التقنية-خضوري، مشيدا بتعاون كادرها ودعم إدارتها المميز ممثلا برئيس الجامعة أ.د نور الدين أبو الرب، الذي مكن طاقم المشروع من العمل بتميز، ما أدى إلى تحقيق هذا السبق في المنافسة على مستوى جامعات الوطن
كما شكر أ.د الخياط كافة العاملين المتميزين في دائرة الخدمات والحاسوب والدائرة المالية والعلاقات العامة، بالإضافة إلي شركاء المشروع في الأردن واليونان وقبرص وإسبانيا وهولندا على تعاونهم في إنجاح هذا المشروع والذين كان لهم الأثر والبصمة الكبيرة في تحقيق هذا الإنجاز، من خلال مواكبتهم لنشاطات المشروع المختلفة، وتشييد بنيته التحتية مثل مختبر تعليم المياه، ومختبر نوعية المياه، اللذين تم انشاؤهما بجهد مميز من طواقم الجامعة المختلفة بتمويل من برنامج "إيراسموس".  



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل