أهال من رهط : ‘من الصعب جدا نجاح مشروع العمارات السكنية في المدينة ‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-09-19 22:52:46 - اخر تحديث: 2021-09-19 23:13:25

طرحت سلطة توطين البدو مؤخرا، مناقصة للمقاولين ببناء عمارات سكنية في مدينة رهط تضم بداخلها 775 شقة سكنية، وذلك لأول مرة في المجتمع البدوي في النقب..

وانقسمت ردود الفعل من قبل الأهالي ، ما بين مؤيدة ومعارضة لهذا المشروع...
مراسل قناة هلا الفضائية حسين العبرة، جس نبض الشارع في رهط ، واستمع لآرائهم حول هذا المشروع .

" نجاح هذا المشروع صعب "
وقال المهندس يوسف الأفينش من رهط  : " بالنسبة لهذا المشروع فان المشكلة لا تكمن بالبنايات بل في مكان تواجدها ، فمشروع مثل هذا ممكن أن ينجح في بلدة يهودية ولكن في رهط من الصعب أن ينجح مشروع كهذا فنحن في نطاق عملنا نواجه الكثير من المشاكل حتى بين الاخوة فكيف سيتأقلم الشباب مع جيران غرب " .
وتابع الأفينش : "  مع انني اطمح بان ينجح هذا المشروع ولكن من الصعب ان ينجح " .

" يجب ان تتبنى وزارة الإسكان هذا المشروع "
بدوره قال خالد أبو لطيف رئيس غرفة التجارة والصناعة في النقب : "ممكن ان يكون هذا المشروع ناجحا اذا تبنته وزارة الإسكان عبر شركات تعمل معها تقوم ببناء العمارات وتؤجرها ، ولكن ان يبني مقاول هذه البنايات ويقوم بتسويقها فانه سيكون صعب جدا شراء الشقق السكنية من قبل الأزواج الشابة ، وأيضا سكن عدة عائلات في نفس العمارة سوف يصعّب نجاح هذا المشروع  " .

" المجتمع سيتقبل الفكرة برفض قاطع "
وأدلى عاكف الشامي من رهط بدلوه قائلا : " نحن كمجتمع بدوي مجتمع محافظ سيتقبل هذه الفكرة برفض قاطع ولكن اذا كان هذا هو الحل الأخير الذي لا مفر منه فان المجتمع سيوافق عليه بسبب أزمة السكن الكبيرة في منطقتنا " .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل