وفاة العالم النووي الباكستاني عبد القدير خان

تقرير رويترز

2021-10-11 16:59:36 - اخر تحديث: 2021-10-12 09:00:11

توفي يوم الأحد عن 85 عاما عبد القدير خان، العالم النووي الباكستاني، الذي اعترف بأنه كان طرفا في شبكة لنشر السلاح النووي.

خان المعروف بلقب أبو القنبلة النووية الباكستانية دخل إلى مستشفى معامل أبحاث خان يوم 26 أغسطس آب بعد أن أثبتت التحاليل إصابته بكوفيد-19 ونُقل فيما بعد إلى مستشفى عسكري في روالبندي.
وقال رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان على تويتر إن عبد القدير كان محبوبا من شعب باكستان ورمزا وطنيا بالنسبة لهم بسبب إسهامه الحاسم في جعلها دولة تمتلك السلاح النووي.
وكان عبد القدير شخصية محورية في فضيحة عالمية لنشر السلاح النووي في 2004 تضمنت بيع أسرار نووية لكوريا الشمالية وإيران وليبيا.
وبعد اعترافه عبر التلفزيون الباكستاني عفا عنه رئيس الدولة آنذاك برويز مشرف لكنه ظل رهن الإقامة الجبرية لسنوات في بيته الفخم في إسلام أباد.
وقال في اعترافه إنه تصرف بمفرده دون علم مسؤولي الدولة غير أنه قال فيما بعد إنه كان كبش فداء.
وقال رئيس الوزراء إن العالم النووي الراحل سيُدفن في مسجد فيصل بإسلام أباد تنفيذا لرغبته.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل