د. سهيل دياب: ‘ نرفض ان يكون الجماهير العربية شبكة امان للائتلاف الحكومي ‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-11-22 21:35:36 - اخر تحديث: 2021-11-22 22:51:52

تعقيباً على تصريحات منصور عباس وطرح صيغة تعاون بين القائمة الموحدة والقائمة المشتركة بشرط ان تكون المشتركة شبكة امان للائتلاف الحكومي، قال الناشط

السياسي والاجتماعي د. سهيل دياب في تصريحات ادلى بها لقناة هلا: "نرفض ان يكون الجماهير العربية شبكة امان لائتلاف الحكومي. برأيي شبكة الأمان الأساسية يجب ان تكون لشعبنا ولقضايا السلام، المساواة والعدالة الاجتماعية. من يريد ان يساهم في هذه المبادئ لدفع عملية السلام الى الامام لدعم حقوق شعبنا العربي الفلسطيني، لدعم المساواة القومية الكاملة والغاء قانون القومية العدالة الاجتماعية ورفع الأجور هو سيشكل شبكة امان لمجتمعنا، هذه شبكة الأمان التي نريدها".

" بعد تمرير الميزانية بدأت تنكشف نقاط الخلاف داخل الائتلاف الحكومي"
وحول قضية قانون الكهرباء قال د.سهيل دياب: " هذه القضية ستكون كغيرها من القضايا فبعد نجاح الائتلاف الحكومي بتمرير الميزانية بدأت تنكشف نقاط الخلاف حول الملفات الأكثر اهتماما لهذا الحزب او ذاك وهي متناقضة في اغلب الحالات. لذلك ستشهد الساحة السياسية عامة والبرلمانية خاصة عشرات القضايا المشابهة. ما جرى بين شاكيد ووليد طه هو تعبير عن سمات الفترة الحالية بعد تمرير الميزانية لهذه الحكومة واطرافها المتناقضة".

" العنف الاقتصادي والجريمة الاقتصادية هما لب ومركز كل ما يجري من عنف وجريمة في المجتمعات"
وتعقيباً على احداث العنف المنتشرة في مجتمعنا العربي، قال د. سهيل دياب: "قضية الجريمة والعنف في المجتمع العربي خاصة وفي المجتمع عامة هي قضية عامة مركزية يجب ان تأخذ اهتمام كل الناس وليس فقط المجموعة القريبة من هذا الحدث. وهي قضية لا تهم فقط المجتمع العربي بل وايضاً كل المجتمع الإسرائيلي يهوداً وعرباً، لان كل ما يجري في المجتمع العربي هو تعبير عن مجمل التطورات الموجودة في المجتمع الاسرائيل من ناحية اقتصادية، سياسية واجتماعية. اود ان اشير بهذا المضمار الى جانب من الجريمة والعنف والذي يغيب عن بال بعض المحللين وهو ما يسمى بالعنف الاقتصادي. العنف الاقتصادي والجريمة الاقتصادية هم لب ومركز كل ما يجري من عنف وجريمة في المجتمعات، وعلينا ان نسلط الضوء كثيرا على هذا الجانب لان الفروقات الاجتماعية والاقتصادية في المجتمع عامة وفي داخل المجتمع العربي خاصة اخذة في الارتفاع".

" عهد نتنياهو السياسي قد انتهى"
وحول محاكمة نتنياهو قال د. سهيل ذياب خلال حديثه لقناة هلا: " ارغب بالإشارة الى ثلاثة أمور متعلقة بمحاكمة نتنياهو. اولاً ان عهد نتنياهو السياسي قد انتهى. ما كتبه الصحفي المخضرم "بن كسبيت" يعبر عن مجمل التقييمات حول نتنياهو. هو يقول بشكل واضح بعد متابعته لسلوكيات نتنياهو وعائلاته خلال 25 عاما انهم أصبحوا يشكلون خطراً وجودياً على دولة إسرائيل".
وتابع د. ذياب قائلاً: " هنالك أصوات داخل الليكود ترتفع أكثر وأكثر في الفترة الأخيرة بطلب ان نتنياهو أصبح عائقاً امام عودة اليمين المتطرف والليكود وحلفائه الى الحكومة. ويقولون هم بأنفسهم انه بحسب الاستطلاعات فان الجمهور لا يريد الوضع القائم ولكنه يريد اليمين المتطرف الليكود وهذا لا يعني بالذات نتنياهو. الامر الاخر هو ان الإدارة الحالية في الولايات المتحدة الأمريكية ليست فقط غير راضية عن نتنياهو وانما ستقوم بكل شيء من اجل ضمان عدم عودة نتنياهو رئيساً للمعارضة. فلذلك كل هذه الأوضاع والتحليلات تقول ان عهد نتنياهو قد انتهى".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل