رغم الأحزان: فرقة أوكرانية تبث البهجة من خلال عروضها باليونان

تقرير رويترز

2022-05-09 10:05:35 - اخر تحديث: 2022-05-09 15:31:58

تصر هذه الفرقة المسرحية الأوكرانية، التي هربت من بلادها، على الاستمرار في تقديم عروضها للأطفال كي تبعث برسائل تبث البهجة والأمل والوحدة في خضم الصراع

 الدائر حاليا في أوكرانيا.
وقدمت فرقة (استعراض البالون المضحك) عدة عروض مؤخرا على مسرح أثينا ضمن جولة لها في العاصمة اليونانية.

وتهيمن البالونات على عروض الفرقة حيث انتشر نحو 5000 بالون في أرجاء المسرح على شكل قلاع وأشجار وورود ، في عرض كوميدي موسيقي أًطلق عليه "عالم البالونات" والذي يؤدي خلاله المهرجون ولاعبو الأكروبات والراقصون أدوار شخصيات ومخلوقات خيالية.
وقالت منتجة العرض، ناتاليا أفدوشين التي كانت تعيش في مدينة أوديسا، إن الرسالة الرئيسية التي تبعث بها كل العروض التي تقدمها هي اختيار البهجة والصداقة ومنح الدعم للبشر بدلا من اختيار الحرب، وهو خيار لا يريده أحد.
وكانت الفرقة تتألف من عشرة فنانين أوكرانيين والطاقم المرافق لهم، لكن الفنانين الذكور تركوها للمشاركة في الحرب الدائرة مع روسيا بينما فر باقي أعضاء الفرقة إلى بولندا. وقالت أفدوشين إنهم ناقشوا فكرة وقف عروض الفرقة، لكنهم تراجعوا عنها وقرروا ضرورة الاستمرار في تقديم تلك العروض.

وأضافت أن من المفارقات الطريفة أن الفرقة استعانت بثلاثة فنانين من روسيا وروسيا البيضاء وبولندا للقيام بأدوار من رحلوا. وقالت أفدوشين إن هذا الموقف يبعث برسالة مفادها أننا جميعا بشر، نحب ونختار السعادة، وهو أمر أساسي ويجب أن يكون هذا اختيارنا بدلا من الاختلاف مع بعضنا البعض.
وقبل اندلاع الصراع في أوكرانيا، كانت الفرقة تقوم بجولات في اليونان وقدمت عروضا في مدينة سالونيكي في يناير كانون الثاني. ويأمل أعضاء الفرقة في استكمال عروضهم في بولندا والتشيك بعد انتهاء جولتهم الحالية في اليونان.


صورة من الڤيديو - تصوير رويترز







استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل