ما أسباب ضيق التنفس عند البالغين؟ وهل يمكن علاجه؟

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2022-05-19 11:36:06 - اخر تحديث: 2022-05-22 08:27:39

غالبًا ما يتسم ضيق التنفس المزمن بأعراض مستمرة وغالبًا ما تتقدم ببطء. مهما كان السبب الأساسي، فإن ضيق التنفس المزمن يؤثر على قدرة الفرد على أداء الأنشطة العادية في حياته اليومية.


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-LumiNola

ويعرف أنه حالة يحدث فيها ضيق حاد في الصدر، أو احتياج شديد إلى الهواء، أو صعوبة في التنفس، أو انقطاع النفس أو الشعور بالاختناق.
تعرف إلى أسبابه وهل يمكن علاجه بناء على ما ورد في Medical news today وNursing times وMayo clinic.

أسباب ضيق التنفس المزمن
يمكن أن يراوح ضيق التنفس من خفيف ومؤقت إلى خطير وطويل الأمد. يصعب أحيانًا تشخيص ضيق التنفس وعلاجه نظرًا لوجود العديد من الأسباب المختلفة.
لا ترتبط نوبة ضيق التنفس دائمًا بشكل مباشر بصحة الفرد، يمكن لأي شخص أن يشعر بضيق في التنفس بعد ممارسة التمارين الرياضية المكثفة، أو عند صعود ارتفاع شاهق، أو عند المرور بتغيرات كبيرة في درجة الحرارة. ومع ذلك يمكن أن يكون ضيق التنفس علامة على مشكلة صحية خطيرة.

وتعود أشهر الأسباب لحدوث ضيق التنفس إلى ما يلي:
الحالة الأولى: إذا بدأ ضيق التنفس فجأة، فإنه يسمى حالة حادة من ضيق التنفس، وقد  يكون ضيق التنفس الحاد ناتجًا عن عدة أسباب أشهرها:

- الربو الحاد.

- القلق.

- التهاب رئوي.

- الاختناق أو استنشاق شيء يؤذي ممرات التنفس.

- ردود الفعل التحسسية.

- فقر الدم.

- فقدان الدم بشكل خطير، وهو ما يؤدي إلى فقر الدم.

- التعرض لمستويات خطيرة من أول أكسيد الكربون.

- فشل القلب.

- انخفاض ضغط الدم.

- الانسداد الرئوي، وهو جلطة دموية في الشريان المؤدي إلى الرئة.

- ضمور الرئة.

- فتق الحجاب الحاجز.

- ضيق التنفس شائع أيضًا بين الأشخاص المصابين بمرض عضال.

الحالة الثانية: إذا كان الشخص يعاني ضيقًا في التنفس لمدة تزيد على شهر، فإن الحالة تسمى ضيق التنفس المزمن. ويمكن أن يكون ضيق التنفس المزمن راجعًا إلى عدة أسباب أشهرها:

- الربو.

- مرض الانسداد الرئوي المزمن.

- مشكلات في القلب.

- بدانة.

- داء الرئة الخلالي.

- قد تتسبب بعض أمراض الرئة الإضافية أيضًا في ضيق التنفس.

محفزات تزيد من احتمالية ضيق التنفس:
- الملوثات البيئية: يمكن أن تُصعب الملوثات البيئية التنفس، مثل المواد الكيميائية والأبخرة والغبار والدخان.

- الربو: يعاني بعض مرضى الربو أعراضًا مزمنة ومستمرة، ينتج عن هذا تغييرات دائمة في الشعب الهوائية.

كما قد يجد الأشخاص المصابون بالربو أن التعرض لمسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح قد يؤدي إلى نوبات من ضيق التنفس.

متى ترى الطبيب؟
في بعض الأحيان، يمكن أن يكون ضيق التنفس مهددًا للحياة. وهناك حاجة إلى تدخل طبي طارئ إذا كان لدى الفرد أي من هذه الأعراض:

- بداية مفاجئة لضيق التنفس الشديد.

- فقدان القدرة على العمل بسبب ضيق التنفس.

- ألم في الصدر.

- غثيان.

لا تستدعي جميع حالات ضيق التنفس علاجًا طبيًا فوريًا، لكن ضيق التنفس يمكن أن يشير إلى مشكلات صحية خطيرة.

وهناك حاجة إلى المشورة الطبية إذا كان الفرد يعاني الآتي:

- تغيير في قدرته على التنفس.

- صعوبة القيام بأنشطة بسبب مشكلات التنفس.

- صعوبة في التنفس عند الاستلقاء.

- تورم في القدمين والكاحلين.

- حمى وقشعريرة وسعال.

- أزيز (صفير شديد أو خشخشة تسمعها عندما تتنفس).

كيفية تشخيص ضيق التنفس
عادة ما يكون الطبيب قادرًا على تشخيص ضيق التنفس بناءً على الفحص البدني الكامل للشخص، إضافة إلى شرح كيف ومتى بدأت نوبات ضيق التنفس، ومدة استمرارها، وعدد مرات حدوثها، ومدى شدتها.

قد يستخدم الأطباء صور الأشعة السينية للصدر والتصوير المقطعي المحوسب (CT) لإجراء تشخيص أكثر تحديدًا لضيق التنفس وتقييم صحة قلب الشخص ورئتيه وغيره.

قد يساعد جهاز تخطيط القلب على إظهار أي علامات لنوبة قلبية أو مشكلة كهربائية أخرى في القلب.

ويمكن إجراء اختبارات قياس التنفس لقياس تدفق الهواء وقدرة الرئة لدى المريض، يمكن أن يحدد ذلك نوع مشكلات التنفس ومداها لدى الفرد.

تبحث الاختبارات الإضافية في مستوى الأكسجين في دم المريض، وقدرة الدم على حمل الأكسجين.

هل يمكن علاج ضيق التنفس؟
يعتمد العلاج على سبب المشكلة، ومن المحتمل أن يستعيد الشخص الذي يعاني ضيقًا في التنفس بسبب الإرهاق أنفاسه فور توقفه والاسترخاء.

في الحالات الأكثر شدة، ستكون هناك حاجة إلى أكسجين إضافي.

أما أولئك الذين يعانون أمراضًا مزمنة، مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن، فيمكن أن يساعدهم الطبيب على معاودة التنفس بسهولة.

سيتضمن ذلك تطوير خطة علاجية تساعد على منع النوبات الحادة وإبطاء تقدم المرض بشكل عام.

إذا كان ضيق التنفس مرتبطًا بالربو، فإنه عادة ما يستجيب جيدًا للأدوية مثل موسعات الشعب الهوائية والمنشطات.

عندما يكون بسبب عدوى مثل الالتهاب الرئوي الجرثومي، يمكن للمضادات الحيوية أن تخفف الألم.

يمكن للأفراد الذين يعانون ضيق التنفس اتخاذ تدابير لتحسين صحتهم العامة، وتشمل هذه التدابير:

- الإقلاع عن التدخين.

- تجنب التدخين السلبي حيثما أمكن ذلك.

- تجنب العوامل البيئية الأخرى مثل الأبخرة الكيميائية.

- فقدان الوزن، حيث يمكن أن يقلل ذلك من الضغط على القلب والرئتين ويجعل من السهل ممارسة الرياضة، وكلاهما يمكن أن يقوي القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل