جوجل تطرح تحديثات جديدة تمنع الهجمات الإلكترونية

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2022-05-24 10:27:02 - اخر تحديث: 2022-05-28 08:55:06

تطرح شركة جوجل تحديثاً لمجموعة برامج الإنتاج الخاصة بها، والتي من شأنها أن تمنع الموظفين من الوقوع ضحية للهجمات الإلكترونية.


الصورة للتوضيح فقط Prykhodov-iStock

ووفقاً لمنشور جديد في مدونتها، سيستفيد مستخدمو Google Chat قريباً من التنبيهات التي تحذر من الرسائل المشبوهة التي قد تحتوي على روابط لمواقع التصيد أو تنزيلات البرامج الضارة.
تقول جوجل إن الميزة الجديدة ستكون متاحة عبر عملاء الهاتف الذكي والأجهزة الأخرى، وستساعد في الحماية من الجهات الضارة والحفاظ على أمان البيانات.
ومنذ الانتقال إلى العمل عن بُعد، كان على الشركات أن تقلق بشأن ثروة من نواقل الهجوم المحتملة الجديدة، حيث توقف الموظفون عن العمل من داخل محيط أمان الشركة.
هناك أيضاً الكثير من الأدلة التي تشير إلى أن حجم الهجمات على الموظفين قد ارتفع بشكل حاد منذ بداية الوباء، وأحد أكثر التهديدات شيوعاً هو التصيد الاحتيالي، وهو نوع من هجمات الهندسة الاجتماعية، حيث يتنكر المجرمون الإلكترونيون كطرف ثالث شرعي في محاولة لخداع الأشخاص لتسليم كلمات المرور وغيرها من المعلومات الحساسة.
كانت هجمات التصيد تحدث عبر البريد الإلكتروني بشكل تقليدي، ولكن كان على المهاجمين أن يصبحوا أكثر إبداعاً من أجل تجاوز أنظمة التصفية المعقدة، في وقت سابق من هذا الأسبوع على سبيل المثال، ظهر أن المتسللين يستخدمون الآن روبوتات محادثة مزيفة لسرقة البيانات الشخصية، كما تم إساءة استخدام منصات مثل نماذج غوغل لدعم حملات التصيد الاحتيالي.
يعتمد آخر تحديث لـGoogle Workspace على الترقيات الأخيرة لخدمات التخزين السحابية والبريد الإلكتروني للشركة، وكلاهما مجهز بالفعل بوظيفة لافتة تنبيه مماثلة.
ومن خلال توسيع الميزة إلى خدمة الرسائل، تأمل غوغل في إغلاق ناقل هجوم محتمل آخر، ومن المفترض أن تصبح ميزة جوجل Chat الجديدة سارية المفعول في غضون الأسبوعين المقبلين، وستكون متاحة لجميع أصحاب حسابات جوجل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل